وفد من كلية أصول الدين يشارك في أشغال مؤتمر "منظومة القيم وأثرها في تنمية الحوار وتعزيز الإرشاد التربوي" بجمهورية صربيا يومي الإثنين والثلاثاء 8 و9 أبريل 2019

جمعة, 05/10/2019 - 11:49 -- HOCINE

شاركت كلية أصول الدين التابعة لجامعة عبد المالك السعدي بمدينة تطوان في أشغال مؤتمر "منظومة القيم وأثرها في تنمية الحوار وتعزيز الإرشاد التربوي" الذي نظمته كلية الدراسات الإسلامية بمدينة نوفي بزار بجمهورية صربيا بشراكة مع المركز الدولي للإستراتيجيات التربوية والأسرية(Icefs)، يومي الإثنين والثلاثاء 8 و9 أبريل 2019، وقد تكون وفد الكلية من الأساتذة أعضاء اللجنة العلمية للمؤتمر الدكتور أحمد الفقيري والدكتور أحمد الفراك.

وحضر المؤتمر أكثر من خمسين باحثا أكاديميا يمثلون أكثر من 17 دولة، شاركوا بعرض ملخصات بحوثهم ومناقشتها من خلال تسع جلسات علمية بالإضافة إلى الجلستين الافتتاحية والختامية.كما سلم وفد كلية أصول الدين بتطوان رسالة من السيد العميد فضيلة الدكتور محمد التمسماني إلى عميد كلية الدراسات الإسلامية بنوفي بازار فضيلة الدكتور أنور غيغيتش، بالإضافة إلى بعض منشورات الكلية.

ومن أهداف انعقاد المؤتمر:

– إبراز أهمية الحوار وقيمه في تعزيز الإرشاد الأسري والوساطة التربوية في ضوء المتغيرات والتحديات العالمية والمحلية المعاصرة.– إبراز أهمية القيم الحوارية الحضارية الكلية (العدل، السماحة، الحرية،…) ومقاصدها الكلية.

– استشراف وسائل استثمار القيم الحوارية وتطوير مُخرجاتها، وتجلية مظاهر راهنيتهاوكونيتها.

– تقديم نماذج تاريخية للتطبيق السليم للقيم الحوارية، وإبراز عناصر تميزها ونجاعتها.

– تحديد وظائف المؤسسات الاجتماعية والتربوية (الأسرة، المدرسة، المسجد، والإعلام، الجامعة) في تمثل القيم الحوارية وغرسها وتنميتها في الناشئة والشباب لخلق جيل مؤمن بالحوار والتعايش قناعة وممارسة.

– تقييم الواقع الحالي لمدى قيام المؤسسات الاجتماعية والتربوية والتعليمية بوظيفتها في نشر قيم وثقافة الحوار واستحضار المعوقات التي تواجهها.

– تحديد دور المؤسسات والأوساط التربوية في التصدي لظاهرة التعصب والانغلاق.

–  تجديد النظر في أهمية قيم الحوار واستثمار مخرجاته خدمة للبعد الكوني المشترك.

كما عقد وفد الكلية جلسة عمل مع السيد عميد كلية الدراسات الإسلامية بمدينة نوفي بزار بجمهورية صربيا تعلقت بمشروع اتفاقية شراكة تعاون علمي تجمع المؤسستين في المستقبل القريب .